دراسة العقائد النصرانية: منهجية ابن تيمية ورحمت الله الهندي تأليف: محمد الفاضل بن علي اللافي

إن أهمية هذه الدراسة المقارنة، الجامعة بين فترتين تاريخيتين متباعدتين نسبيا (القرنين الرابع عشر والتاسع عشر للميلاد)، يمثل الأولى ابن تيمية في كتابه (الجواب الصحيح لمن بذل دين المسيح) ويمثل الثانية رحمت الله الهندي في كتابه (إظهار الحق)، تنبع أساساً من طبيعتها المتصلة بقضية المنهج الإسلام.

فالكم الهائل الذي تزخر به المكتبة الإسلامية من المصنفات الهامة المتصلة بهذا البحث، بقي حبيس الرفوف، نادرا ما ينظر فيه، إلا بحثا عن إجابة آنية لإشكال عارض، وأمام التغيرات الجوهرية التي طالت القواعد البنيوية في العقل الإنساني، في تحرره من ملابسات العفوية والارتجال، وسعته نحو التعقيد العلمي والضبط المنهجي ، وذلك بين في الدراسات النقدية والدينية، فإن الحاجة أصبحت أكثر إلحاحا لإعادة الاعتبار لهذا الجزء من التراث الإسلامي، وإعادة النظر فيه لاستنباط مقومات المنهج الإسلامي في مجادلة النصارى للخروج من مأزق المناهج الدخيلة، من أجل تركيز أكثر للدراسات الإسلامية المستقبلية، في ضوء فهم أعمق للنصوص الدينية، وتوظيف أرقى وأدق للعقل النقدي.

الموضوع: مقارنة أديان، فرق ومذاهب، عقائد وعلم كلام، مناهج فكرية

مدينة النشر: هرندن

رقم الطبعة: 1          سنة الطبع: 2007م

عدد الصفحات: 828 نوع التجليد: ورقي

المقاس: 17×24، الوزن: 895غم، السعر: 14$

 

ISBN: 1-56564-309-7




Go Top