ابن تيمية وإسلامية المعرفة تأليف: طه جابر العلواني

يمثل محاولة جادة موجزة" للقراءة المعرفية" في تراث شيخ الإسلام ابن تيمية. وقد حاولت هذه القراءة النظر في تراث شيخ الإسلام المتنوع في إطاره الكلي اخدة بنظر الاعتبار ظروف إنتاجية، وعوامل بنائه والمقاصد والغايات المعرفية التي أملت على ابن تيمية إنتاج تراثه ذاك في المراحل المختلفة من حياته. كما حاولت هذه القراءة ملاحظة أهم الظروف التي أثرت في التكوين النفسي والعقلي لشيخ الإسلام.

إن هذا النوع من "القراءة المعرفية" يساعد على الفهم الدقيق لمعطيات تراث الشيخ، ويمنح الباحثين القدرة على استيعابه والبناء عليه وحسن تمثل قضاياه. فشيح الإسلام علم بارز استفادت بتراثه سائر حركات الإصلاح التي جاءت بعده-كما أن ذلك التراث يمثل قراءه معرفية في تراث حركات الإصلاح السابقة لشيخ الإسلام. بقطع النظر عن النتائج التي توصلت إليها هذه القراءة. إن هذا الكتيب الوجيز يقدم نموذجاً مبسطاً"للقراءة المعرفية"، وما يمكن أن تتمخض عنه من نتائج في تحقيق التواصل مع تراث حركات الإصلاح والقادة المصلحين.

للكتاب انقر هنا.

مدينة النشر: الرياض

رقم الطبعة: 2          سنة الطبع: 1995م

عدد الصفحات: 88  نوع التجليد: ورقي

المقاس: 14×21، الوزن: 130غم، السعر: 5$

ISBN: 1-56564-202-3 

 
 



Go Top